تأملات فى آيــة اليوم...

"فقط لو كان لدي صديق." "فقط لم لم يغادر أبي." "فقط لو كانت أكثر دعماً." "فقط لو..." يمكن للناس ان يخذلونا، لكن مازلنا نعلق آمال كثيرة عليهم. هم عرضة للخطأ وسيفنوا مثلنا تماماً. لذا بينما نحن مرتبطين بحياة أشخاص آخرين، فلنتذكر أيضاً أن نبقي آمالنا متصلة بابن الله، الذي "هزم الموت وجلب الخلود والحياة للنور" والذي "لن يتركنا او يهجرنا ابداً."

صلاتي

اغفر لي يا أبي عندما علقت رفاهيتي وسعادتي على قبولي من مجموعة معينة او حب شخص معين. اعرف ان أملي الوحيد الدائم موجود في يسوع، الذي باسمه اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات