تأملات فى آيــة اليوم...

من الواضح ان هذه العظة تأتي من أيام معبد يسوع فى أورشليم. فلنتذكر ايضاً انه بالنسبة لنا، شعب الله فى العهد الجديد، معبد الله هو الكنيسة (كورنثوس الأولى 16:3) وأجسادنا (كورنثوس الأولى 19:6). فلنقدر ونحتفل بفرح بأسرتنا فى الكنيسة. فلنمجد الله ايضاً بأجسادنا! فلنشكر الله ونسبحه فى العلن والخفاء وفى المجتمع.

صلاتي

يا أبي، انا ادخل لأقدس مكان واقترب منك بسبب تضحية يسوع. انا متحمس لمعرفتي انك تستمع. انا مبتهج لمعرفتي انك ترحب بي. انا سعيد لوجودي معك وإني اعلمك بمقدار تقديري لكل ما فعلته من أجلي. أشكرك لمقابلتي في هذا المكان المخصص للصلاة إلى ان استطيع المجئ إليك واقابلك وجهاً لوجه. باسم يسوع. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات