تأملات فى آيــة اليوم...

لازلت لا افهم القيامة. انا فاهم الفكرة. اؤمن بأن الله قد اقام يسوع. كل حين وآخر، اختبر تلك القوة من خلال عمل الروح فى حياتى حيث تقوينى للخدمة، تساعدنى فى محبة الآخرين فى المواقف الصعبة، تعزينى عندما اكون منكسر، تعطينى بصيرة عندما ادرس الكلمة، وتقوينى فى مواجهة الغواية. انا خاشع، سعيد جدا، واتوق للمزيد. اريد الناس الذين احبهم ان يختبروا هذه القوة الرائعة. انا متأكد انك كذلك ايضا. لذلك فلنجتمع سويا اليوم، الآلاف مننا حول العالم، ولندعو الله ان يقوى المقربون مننا ليكتشفوا قوته وان يفعلوا اشياء عظيمة من خلال روحه التى تعيش فيهم.

صلاتي

إلهنا المحب، ابينا القدير، من فضلك قوينى اليوم لأعيش من اجلك بطرق مجيدة رائعة. لكن يا أبى، انا لا اصلى فقط لكى افعل ذلك، من فضلك قوى هؤلاء الذين احبهم ليعيشوا من اجلك. (اذكر اسماء من تريد الله ان يباركهم بتلك الطريقة.) فلنعرف جميعا ان القوة التى بداخلنا مزقت قضبان الموت التى اسرت يسوع. فلنختبر هذه القوة المحولة ونستخدمها لمجدك. باسم يسوع. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات