تأملات فى آيــة اليوم...

بدأ موسى رسالة الوداع لاسرائيل بتذكير لرفض آبائهم طاعة الله بأن يدخلوا ارض الميعاد. بموته، يجب ان يتبعوا قائد آخر غير موسى لأول مرة فى حياتهم. موسى يريدهم ان يعرفوا ان قائدهم الحقيقى لم يتغير. لقد فعل الله اشياء جبارة لهم فى ايام موسى. والآن سوف يفعل اشياء جبارة عبر يشوع. سوف يكون لديهم قصص خلاص ليحكوها لأحفادهم. سوف يكونوا شهداء على قوة الله واخلاصه. لكن عليهم طاعة نفس الامر الذى تجاهله آبائهم وان يكون لديهم ايمان لم يكن عند اسلافهم.

صلاتي

يا إلهنا القدير، لك العزة والمجد لأعمالك فى فداء، خلاص، اتمام، وبركة شعبك عبر العصور. اسألك يا رب ان تبارك شعبك اليوم بايمان ان يتوقعوا قوتك، وقلوب لطاعة كلمتك، واعين ليروا ان عملك العظيم لم ينتهى بعد. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات