تأملات فى آيــة اليوم...

بينما تشوه بالخطية والموت، مازال الانسان يخلق على صورة الله ويبدع فى خلقهم فى بطون امهاتهم برعايته. لكننا نرتفع ضد الحقيقة الصعبة لضعفنا وفشلنا. لا يمكننا ان نكون مثل الله فى أهم صفاته، القداسة. نحن نخطئ. نتمرد. نفشل. نفعل ما نعلم بأنه لا يتوجب فعله. نهمل الأمور الهامة لوصايا الله ونتصيد اللا شئ. بكلماتنا، نجرح ونؤذى هؤلاء الذين نحبهم. من يستطيع انقاذنا من هذه الحقائق اللاذعة التى نجدها فى انفسنا؟ المجد ليسوع عندما نأتمنه كربنا، بما انه يمكنه حينها ان يخلصنا من هذه الشرور ويجعلنا جاهزين لنعيش حياة نبارك فيها الآخرين والله.

صلاتي

لك المجد والعزة يا الله العالى. انت قدير، مقدس، وبعيد عن المقارنة. انت اخترت ايضا ان تكون محب، كريم، رؤوف، مسامح، ولطيف معنا نحن، اولادك. اشكرك لأنك الله، بمثل الطريقة التى اخترت بها ان تكون الله. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات