تأملات فى آيــة اليوم...

قبل ان يذهب يسوع للصليب، جعل تلاميذه يرون معنى الحياة فى مجتمع عبر الصليب: قد اخذ دور عبد منزلي وغسل ارجل تلاميذه. فعل ذلك عالما انهم سوف يهربون منه، يتبرأون منه، يخونوه، وينكرونه. مدهش! لكنه يقول انه يجب على فعل ذلك ايضاً. يقول يسوع "لا تستطيع ان تقول انك تحبنى، اذا لم تحب هؤلاء الذين تحملت ومت من أجلهم!" (انظر يوحنا الاولى 14:3-18 & 7:4-12)

صلاتي

يا الله، اريد ان اصبح مثل معلمى وابنك. اتخلى عن طرقى الأنانية لكى استطيع خدمة اولادك بحق، حتى الذين قد لا يكونوا لطفاء معى. من فضلك اعطنى القوة، الشجاعة، والصبر لأنفذ هذه القناعات واعكس شخصية المسيح بشكل اكثر كمالاً. باسم يسوع، ربى، اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات