تأملات فى آيــة اليوم...

قوة الصليب جلية فى حياة هاذين الرجلين، كلاهما لم يقوما بعرض انفسهم بشكل كامل انهما من تلاميذ يسوع فى عهده. والآن فى موته، قاما بالتأكد من حصوله على دفن لائق وجعلا انفسهم غير طاهرين للخروج واثبتا انهما وفيين للرب فى اسوأ وقت ممكن لذلك. لقد لمسهم الصليب عندما لم يستطع شئ اخر، تماما كما لمسنا!

صلاتي

ابى الصالح، اعلم ان الصليب كان رمز قاسى وملعون. لكن بالنسبة لى هو غالى بنفس القسوة وجميل بنفس البشاعة. من خلال الصليب، خلصتنى من خطيتى واظهرت لى كم تحبنى. اشكرك! من فضلك استخدم حياتى بطريقة تمجدك وتمجد هبتك التى لا توصف فى الجلجثة. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات