تأملات فى آيــة اليوم...

ماذا يخلصنا؟ الذي فعله الله من أجلنا في يسوع! فلنلتزم ألا ندع شيئاً يجعلنا نتخلى عن ثقتنا واعتمادنا على ذلك الأمل، ذلك الكتاب المقدس الذي خلصنا. لا يوجد اسم آخر، ولا إنجيل آخر، ولا رسالة اخرى تستطيع ان تعطينا الخلاص. (انظر أعمال الرسل 12:4؛ غلاطية 3:1-9؛ كولوسي 6:2-16) لا نحتاج شئ آخر معها. علينا ألا ندع احد يأخذ شئ منها. فلنتمسك بهذا الإيمان بإحكام، هذه الثقة، في نعمة الله المعطاة لنا في يسوع!

صلاتي

يا أبي، لا اثق في إله آخر سواك. لا اثق في كتاب آخر سوى قصة محبتك ونعمتك في يسوع. مثلما تقولها الترنيمة القديمة بشكل جميل، اسأل أبي العزيز ان "لا اصمد اكثر من محبتي لك." باسم بسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات