تأملات فى آيــة اليوم...

يا لها من فكرة قوية حكيمة. إيماننا بقيامة يسوع، إيماننا بإنضمامنا إليه، هو هام للغاية ويذبل اي شئ آخر بالمقارنة. رجاءنا في المسيح ليس فقط هنا والآن، لكنه ايضاً رجاء يتجاوز الحياة ويفوق أغلال الموت. إذا لم تقدم لنا هذا الرجاء، فهو ليس رجاء على الإطلاق؛ انها ليست حقاً أخبار جيدة. نحن نشقى ويرثى لنا. لكن حينها، انا اؤمن! هذا يا صديقي يغير كل شئ!

صلاتي

أبي الله، ألفا وأوميجا، البداية والنهاية، اؤمن ان انتصارك على الموت في قيامة يسوع تعني ايضاً انتصاري على الموت! اؤمن بأن يسوع سوف يقيمني من بين الأموات لأشارك الحياة الأبدية معك. لا استطيع اخبارك كم اتطلع لأكون معك وجهاً لوجه وأشارك في مجدك مسبحاً باسمك إلى الأبد. باسم يسوع امجدك واشكرك. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات