تأملات فى آيــة اليوم...

قيامة يسوع غيرت كل شئ. النساء المخلصين له عبر الصلب والقيامة كانوا هناك، يصلون بطاعة في انتظار. كما قد نتوقع، أم يسوع كانت هناك ايضاً تصلي. لكن انظر عن كثب وسوف ترى إخوة يسوع، الذين شككوا فيه وسخروا منه في السابق، الآن يصلون في انتظار اطلاق قوة أخيهم الذي قام عبر تدفق الروح القدس. نعم، انهم ينتظرون، لكن لا ينتظرون بدون فعل شئ. نعم، انهم يصلون، لكنهم ينتظرون أيضاً عمل يسوع العظيم الذي سيتم من خلالهم! الله يفعل أشياء عظيمة عندما يصلي بانتظار الناس الذين يحبون يسوع. لذا ما الذي تنتظره؟ اجتمع مع مجموعة من الذين يحبون يسوع، وصلي بانتظار عمل الله ان يتم من خلالك.

صلاتي

إلهي القدير القوي، من فضلك مجهوداتي كما اسعى ان اشجع الآخرين ان ينضموا لي في صلاة حماسية. اصلي ان تجلب الإحياء عبر هؤلاء الذين يدعون اسمك وحركة عبر هؤلاء الجوعى، لكن لم يدركوا بعد جوعهم ليسوع. من فضلك اجلب الإحياء لشعبك وتدفق نعمة للذين يحتاجوا معرفة يسوع كمخلصهم. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات