تأملات فى آيــة اليوم...

الاعتراف بخطايانا معناه اننا نرى خطيتنا بنفس الطريقة التي يراها بها الله — بنفس النفور والكراهية لها. هذا النوع من الاعتراف يفتح قلوبنا على تدفق نعمة السماء (انظر مزمور 51). الله يشارك معنا هذا التحرر اللطيف من الخطية الذي دفع ثمنه يسوع في الجلجثة؛ اثامنا لم تغفر فقط، لكننا طهرنا. نحن لم نعد خطاة وبقعة الخطية ازيلت ايضا. نحن طاهرين، كاملين، وبدون بقعة بسبب نعمة الله المطهرة (كولوسي 21:1-22). الآن دعونا نعيش بطريقة عاكسة لهذه الهبة العظيمة!

صلاتي

يا أبي، اعترف لك بآثامي! من فضلك سامحني على... (من فضلك حدد خطاياك على وجه الخصوص إلى الله) أشكرك لسماحك لي ان اكون صادقاً معك واشارك معك احباطي وحزني بسببهم. من فضلك حررني من قوتهم في حياتي واعطني الثقة انك لم تسامحني فقط، بل انك جعلتني طاهر ومقدس. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات