تأملات فى آيــة اليوم...

برغم اني افضل ان يكون لدي اختيارات، واحب ان اكون مسئولاً عن قراراتي الخاصة، انا شاكر حقاً ان الله يسمح لي ان اسلم حياتي لارادته و اضع ثقتي به. أبي يعمل بي لكي اقوم بمشيئته (فيلبي 13:2) ولكي أعمل لصالحي (رومية 28:8). اقر بسرور ان خططي خاضعة لارادته. انا مقدر ان اهدافي ونجاحي بين يديه. اعلن بسرور ان ما ينتظرني يمكن تلخصيه في جملة واحدة: "إن شاء الله!"

صلاتي

أشكرك يا أبا الآب ان حياتي ومستقبلي بين يديك. سامحني على الأوقات التي تكون فيها خططي مليئة بنفسي وليست معتمدة عليك. أشكرك على خلاصي من الفوضى التي قمت بها بسبب فشل خططي المبنية حول غروري الأناني. يا أبي، اضع بين يديك خططي وحياتي ومستقبلي في خضوع لمشيئتك. باسم يسوع القدوس، وبقوته، اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات