تأملات فى آيــة اليوم...

سخروا من داود لامتلائه بالحيوية عندما ابتهج ورقص عودة تابوت العهد. لكنه رفض ان يشتت بهذا الانتقاد. كان هذا يوماً عظيماً. إلهه كان الإله الوحيد العظيم الحقيقى. لقد احتفل امام الرب!

صلاتي

ربى القدير، الملئ بالنعمة والرحمة، الرائع فى القوة والقداسة، انت فرحى، وأملى، ومستقبلى. ابتهج بك فأنت وحدك تستحق المجد والعزة والتسبيح. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات