تأملات فى آيــة اليوم...

الصلاح يجلب لنا بركات عظيمة. الظلم يصبح جائزته التافهة، جالباً لهؤلاء الذين يستخدمونه ما فعلوه للآخرين. فما هو اختيارنا؟ التشجيع ام فم ردئ؟ فما هو الاختيار الحقيقي؟ نترك الله يحدد الشخصية ولا احد سواه.

صلاتي

يا أبي، اريد ان اعيش حياتك لكي ارضيك، وابارك ملكوتك، واساعد الناس لكى يروا ان الظلم مدمر لأنفسهم، وللآخرين، وايضاً للأطفال الصغار. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات