تأملات فى آيــة اليوم...

من الخطأ التفكير بأن محبة الله للأمم بدأت فقط بيسوع. تتذكر تبشير يونان لكى ينقذ عدو اسرائيل الاكبر، نينوى؟ تتذكر قصة راعوث، غريبه جاء من نسلها الملك داود وفى النهاية يسوع المسيح؟ الله يحب كل الناس ويريدهم ان يشاركوه مجده. كمسيحيون، نحن ملحه ونوره. نحن هنا لكى نعرف به الناس من كل العالم وندعوهم ليعودوا للآب الواحد الذى حقا يحبهم.

صلاتي

الله القدوس، حرك فى قلبي شغف اكبر لمشاركة محبتك مع العالم. فلتكن حياتى، ونقودى، واهتمامي مستخدمة فى اعمالك فى كل العالم. من فضلك يا رب بارك جهود جميع الذين يشاركون إنحيل يسوع فى حضارة غير حضارتهم. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات