تأملات فى آيــة اليوم...

للمسيحيين، هيكل الله هو واحد من شيئين متصلين: اما جسد المسيحى (كورنثوس الأولى 19:6-20) او مجموعة الناس الذين يشكلون كنيسته (كورنثوس الأولى 16:3). بسبب العيوب فى الناس التى تصنع كنائسنا، الكثير منهم شديد الانتقاد بسبب نفاقهم. لكن كنيسة الله ثمينه عنده، ويجب ان تكون كذلك عندنا. اى شخص يدمر كنيسته عن طريق التقسيم، سوف يدمر تماما. إخلاص الله لشعبه يظهر واضحا فى حفاظه على الكنيسة خلال كل عمليات النهب والتلف والاضطهاد عبر التاريخ وصبره على الناس المعيبة داخل كنيسته. ولكن، الله ما زال مركز الكنيسة وهو وحده ممجد. الكنيسة مازالت محكومة بكلمته وليس ارادتهم.

صلاتي

الله القدوس، امجدك لمحبتك الثابته وإخلاصك الظاهر فى حفاظك على الكنيسة خلال كل سنوات التاريخ. سوف ارعى كنيستك واقوم بكل ما استطيع فعله لأساعدها على النمو والنضج لتصبح شبيهة اكثر بالمسيح. أدرك انك وحدك الممجد فوق كل الاشياء الاخرى وان الكنيسة لا يجب ان تكون اهم من ارادتك الظاهرة فى كلمتك. اعطنى الشجاعة ان اكون صادقا معك حتى لو كانت كنيستى لا تمجدك بشكل كامل. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات