تأملات فى آيــة اليوم...

منذ عشرين سنة مضت، انتقد خوان كارلوس الانجليين الاوروبيين والامريكيين لأنهم يركزون على التسديد وليس يسوع. يسوع، وخاصة فى متى 7، يذكرنا بأن النعمة لا ترفض التلمذة والرحمة لا تخلينا من حاجتنا لأن نتوب بصدق. علينا ان نقبل ان النعمة المعطاه لنا وتدع يسوع يكون رب حياتنا حقاً. الموضوع ليس اختيار بين امرين، لكن كلاهما نداء من الله لنستقبل النعمة ونتبع يسوع ربنا.

صلاتي

إلهى القدير، القدوس والرائع فى بهائك وقدرتك، اعلم اننى لن اكون جدير ابدا بنعمتك. اعلم ان جسدى قد يجتذب بسهولة بعيداً عن طريق التلمذة. لذا من فضلك ساعدنى كما اسعى لكى اتبع الراعى الصالح على طريق خلاصك. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات