تأملات فى آيــة اليوم...

"أنت لى! صلاحى و مجدي لك! ادخل إلى مكافأة أبيك الأبدية" إذا كنا فى المسيح فنحن لن نواجه محاكمة, فقط استقبال و ترحيب من الله. روحه يحيا فينا. نعمته حررتنا من عبودية الخطية و الموت. لقد دفع ابنه ثمن خطايانا. نحن اولاد اللهّ!

صلاتي

أسبحك أيها الأب المحب و الرؤوف من أجل رحمتك و نعمتك. محبتك الثابتة و المحررة لا تتوقف إلى الأبد. محبتك جديدة كل صباح لأن روحك يملأ حياتى و رجاءك يشجعنى لكى أواجه يوما جديدا. أشكرك! بأسم يسوع اسبحك. امين

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات