تأملات فى آيــة اليوم...

عندما نكون مرهقين، مستنذفين، وعلى حافة الانهيار، نحتاج لأن ترد نفوسنا! لكن من يستطيع استرداد نفوسنا؟ هو فقط الذى يقودنا بجانب المياه الهادئة! الرب راعى. هو فقط يستطيع تغذيتنا وتجديدنا بالشكل الكامل الذى نحتاجه. لكن لماذا نجد صعوبة فى تخصيص وقت لنكون معه؟ هل يمكن ان يكون السبب اننا نبقى حياتنا مشغولة كثيرا بحيث نفوت الشئ الوحيد الذى يهم كثيرا؟

صلاتي

كما كنت قد أظهرت لي مرارا وتكرارا يا ابى، اعلم ان وجودى معك يستردنى لمكان فى قلبى لا يستطيع احد ان يصل إليه. سامحنى لسعيى للتغذية والتجديد من الاماكن الغير طاهرة والغير مفيدة. نشطنى بوجودك وقوتك لاستطيع ان اخدمك بانتصار. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات