تأملات فى آيــة اليوم...

انا لست صبور. لكن أملى فى الرب يعطينى صبر ابعد من نزعتى البشرية. انا واثق بنفس مقدار بركة الرب لى اننى لا استطيع حتى تخيل الاشياء الجيدة التى يحضرها لي. لذا بينما انتظر، احاول ان انشغل؛ انشغل فى محبة أبي فى السماء ومشاركة نعمته مع الآخرين.

صلاتي

اشكرك يا أبي على الصبر الذي املكه بينما انتظر مجئ يسوع. هذا الصبر ابعد من رغتي العادية وانا ادرك انها هبة من روحك الساكنة. بارك جهودي في قيادة الناس لمعرفة يسوع وإيجاد الخلاص فيه. بارك ايماني لكي يكون قوي ويحتمل صبري. بارك حياتي، ليس بالاشياء، لكن بشخصية إلهية لكي تكون حياتي نوراً للآخرين. باسم يسوع. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات