تأملات فى آيــة اليوم...

الموت هو أسوأ شيء فى عالمنا هذا. لا نحب أن نفكر فيه و لا أن نتكلم عنه. ولكنه حقيقة لا يمكن إنكارها. نفقد أصدقائنا و أقاربنا بسبب الموت. و نحن أيضا سنواجه الموت يوما ما إلا لو قامت القيامة قبل أن نموت. اذن ما هو الضمان لمواجهة الموت؟ انه راعينا! فهو سوف يقودنا و يرشدنا و يحمينا و يريحنا فى رحلتنا. و نحن كمسيحيين فنحن نثق فى هذا الوعد لأننا نعرف أن يسوع هو راعينا الصالح. و لقد سار فى هذا الطريق قبلنا ليؤكد لنا أن المشى فى وادى ظل الموت لا ينتهى بالموت بل بالنصرة.

صلاتي

أبى السماوي و راعى و مخلصى اشكرك لأنى لن أواجه الموت وحدى. اسمع دائما لإرشادك و صوتك الذى يقودنى فى وادى ظل الموت و يجعلنى أقف فى محضرك الممجد و المقدس بفرح. باسم يسوع أصلى بثقة. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات