تأملات فى آيــة اليوم...

غالباً ننظر لتأديب وعقاب الله الدرامي الذي استخدمه مع شعبه فى العهد القديم ونصدم بشدته. الروح القدس تذكرنا انه بينما هذا حقيقى، ان ترفض النعمة وتسخر من فداء يسوع كلها أفعال تستوجب عقاب الله. النعمة مدهشة. انها رائعة. لكن ان ترفضها، ان ترفض يسوع وكل ما فعله ليجلبها، هو جلب لكارثة ورفض لأي مصدر للنعمة الحقيقية.

صلاتي

أبي القدوس الصالح، أشكرك كثيراً على هبة النعمة المكلفة المؤلمة. من فضلك قويني لأكون حامل لتلك النعمة إلى الناس. اعطني القدرة لأشاركها بكل روعتها لكي يعرف الناس بخلاصك ولا يواجهوا عدلك بعد رفضهم لهبة يسوع الذي باسمه اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات