تأملات فى آيــة اليوم...

هناك بعض الاشياء التى لا تغيرها او تبدلها او تحدثها. فى عصر حيث معالجات الكمبيوتر تحدث طفرات هائلة كل بضعة اشهر وشركات البرمجيات تصدر تحديثات جديدة كل سنة، نحن مبرمجون على النظر الى الاصدارات الحديثة المحسنة لكل شئ. الحقيقة البسيطة لكن العميقة ان يسوع رب. لا حاجة لتحديثات. لا منافس مستحق. لا ضرورة للتغيير. فى الواقع، اذا شردنا عن هذا كأساس لحياتنا، فنحن نضع كل شئ عزيز علينا فى خطر. لكن اذا واصلنا، اذا نمونا، اذا تأصلنا فى هذه الحقيقة وجعلناها واقع حياتنا، فسوف يصبح مستقبلنا آمن وانتصارنا مؤكد!

صلاتي

الله القدوس، اشكرك على حقيقة سيادة يسوع. اصلى ان تطابق حياتى بشكل اقرب انعكاس سيادته فى عملى، وعائلتى، وتأثيرى اليومى. باسم ربى يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات