تأملات فى آيــة اليوم...

منذ عدة أيام، أكدنا على أن المسيحيين الذين ماتوا بالجسد لم يفترقوا فعلياً عن علاقتهم مع وجود الله المحب. اليوم، يسوع يتحدانا ان نؤمن بشئ مماثل جداً. هل تؤمن بأن الجزء الحقيقي الحي بداخلك الذي صنعه الله لن يموت ابداً حتى عندما يموت جسدك؟ هذه فكرة مدهشة، أليس كذلك؟ نحن أبديين، خالدين، متصلين بيسوع ومستقبله متصل بنا. (انظر كولوسي 1:3-4)

صلاتي

إلهي القدير، انا اؤمن انه بسبب يسوع، لن أموت ابداً. من فضلك باركني يا أبي، لكي اجعل كل دقيقة تحتسب بينما انا هنا فى هذه الحياة. وفى نفس الوقت، اتطلع لأن اراك وجها لوجه يا أبي العزيز. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات