تأملات فى آيــة اليوم...

نغنى عندما نفرح. نغنى عندما نحزن. اليوم نغنى من الامتنان. الله ليس مستحق فقط لكل تمجيدنا، بل لكل امتناننا. لكن اساس كل الترانيم هو يسوع، والاعلان عن كل الاخبار الجيدة التى تحضر لنا الحياة من خلاله. بينما تملأ قلوبنا هذه الرسالة، وكلمة المسيح، نحن متناغمين لنكون ابناء شاكرين للعلي.

صلاتي

انا شاكر جدا اليوم يا ربى، على كل البركات التى انعمت بها على حياتى. محبتك، نعمتك، رحمتك ومغفرتك يعطونى أمل للمستقبل. هدية يسوع تعطينى اليوم حياة وتعدنى بالحياة غدا. البركات الجسدية المدهشة، بالاضافة إلى بركة العائلة والاصدقاء الرائعة. لكن اعظم هذه البركات هى العهد بأننى يوما ما سوف اراك واشارك وجودك المجيد للأبد. باسم يسوع اشكرك وامجدك. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات