تأملات فى آيــة اليوم...

متى كانت اخر مرة طوبت فيها امرأة تقية من اجل ايمانها و نعمتها؟ لماذا لا تكتب رسالة شكر و تقدير لنساء اتقياء اليوم؟ اين كنا سنكون اليوم بدون اخلاص النساء الاتقياء؟ لا استطيع ان اتخيل و لا اريد. لنقل لهم اليوم كم هن غاليات بالنسبة لنا و لايماننا؟

صلاتي

ايها الاب اشكرك من اجل النساء الاتقياء اللاتى شكلن حياتى و ساعدونى فى ان يكون لدى ايمان. يا رب اشكرك من اجل السيدة العظيمة فى الانجيل التى فعلت الكثير من اجل شعبك. ساعدنا نحن كنيستك و اولادك ان نري هؤلاء النساء كم هن غاليات بالنسبة لنا. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات