تأملات فى آيــة اليوم...

"لا تكونوا حكماء عند أنفسكم!" هذه وصية لشخص آخر أليس كذلك؟ لا أعتقد انني قابلت ابداً شخصاً شعر أنه حكيم عند نفسه. لكن، عندما نبحث عن شخص نريد ان نتعامل معه، نادراً ما نبحث عن شخص متجاهل من العامة، ومنسي من الأشخاص الجميلة، وسهل ان يغفل عنه الناس. نريد ان نكون بصحبة هؤلاء المهمين، النجوم، او على الأقل لديهم القليل من النفوذ. نحن نؤمن اننا نستحق ان نلاحظ ونقدر ايضاً. اعتقد انه من هنا جاءت الوصية التي في الآية!

صلاتي

يا أبي، أشكرك لأنك صنعتني على صورتك، وصممتني شخصياً لأقوم بشئ يمجدك. وفي نفس الوقت يا أبي، لا اريد ان اكون متكبر، او افكر كثيراً في نفسي وفي أهميتي. من فضلك ساعدني ان ارى هؤلاء الذين تريد مني ان اتعامل معهم. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات