تأملات فى آيــة اليوم...

اسرائيل ارادت ملك. هذا حطم قلب صموئيل واغضب الله بسبب ضعف إيمان الناس. لكن صموئيل يذكرهم انه بينما هم تعثروا ووقعوا، يجب ألا يهجروا الله نفسه. لكن بدلاً من ذلك، مخاوفهم السياسية يجب ان تعطي سبيل لولائهم الكامل لله واستعدادهم ان يخدموه بالكامل.

صلاتي

سامحني يا أبي العزيز، على ما اظهرته من آثام وقصر نظر وسخافة فى بعض الأوقات. اريد ان اخدمك بقلب غير منسقم، تطهره بغفرانك وقوة الروح القدس المحولة. أشكرك! باسم يسوع. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات