تأملات فى آيــة اليوم...

لا اعلم بشأنك، لكن احيانا يكون الانجيل صادق بشدة لدرجة الألم! نعتبر عالمنا، ارضنا، انها كانت موجودة هنا منذ فترة طويلة ونفترض انها سوف تبقى فترة طويلة. لكن الله يذكرنا انها مؤقتة! ونحن مؤقتون اكثر: كالبعوض، نحن هنا لمدة قصيرة، ومن ثم سنذهب. لكن لن نختفى! المسيحيون سوف ينتقلون فقط من البقاء المؤقت على الأرض لأن حياتنا محصورة مع المسيح فى خلاص الله الذى يدوم للأبد وبر الله الذى لن ينتهى ابداً او ينقض.

صلاتي

أبى البار الذى يسمع صلواتى ويقوينى للمسيرة، اشكرك على الثقة بأن ما لدى كمسيحى معك يفوق حدود الموت، قيود انسانيتى، ونقاط ضعفى. اشكرك لأننى مربوط بك وبخلاصك ولأنه بسبب يسوع انت ترانى كابنك البار القدوس. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات