تأملات فى آيــة اليوم...

كيف تدرك جلالة وتضحية يسوع؟ لقد كنا ننظر لهوية ربنا طوال هذا الشهر ومازلنا نجد انفسنا مذهولين، مسرورين، مرتبكين، ومباركين بشخصيته المجيدة المتواضعة. لكن الامر الرئيسي، انه صنع سلام بين سماء كاملة وبشرية معيوبة. وقد صنع هذا السلام بثمن رهيب، ذرف دمه على شجرة التعذيب فى الجلجثة. لقد فعل ذلك بكل سرور. لقد فعل ذلك بسبب خطيتنا. لقد فعل ذلك بسبب المحبة.

صلاتي

يا أبي، انا اسف ان الامر تطلب هذه التضحية العظيمة لتكفر عن ذنوبي. انا شاكر لأنك احببتني كثيرا لدرجة انك دفعت الثنن لهذه التضحية. امجدك لسد المسافة التي لم استطع تخطيها التي صنعتها ذنوبي بينك وبيني. فلتكن مسرورا مثلى اليوم وترى حياتى كتسبحة لتضحيتك الثمينة. باسم يسوع اشكرك. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات