تأملات فى آيــة اليوم...

الله هو الألف والياء، البداية والنهاية. هذا عزاء عظيم لنا. ليس علينا ان نختار إله آخر في سياق حياتنا. ليس علينا أن نقلق حول ترك أبينا لنا كضحية لآلهة آخرين. ليس علينا أن نقلق حيال كلمته ان تصبح قديمة او عتيقة. سوف يكون معنا دائماً.

صلاتي

أبي الأبدي، إله الرحمة والنعمة، أشكرك على إخلاصك. لقد كنت مخلصاً لوعودك لشعب اسرائيل. لقد كنت مخلصاً في وعودك بارسال المسيح. انت مخلص لتقودني وترشدني بروحك. سوف تجلبني بإخلاص لحضورك عند عودة الرب يسوع. أشكرك لكونك صخرتي الثابتة في أوقات غير مستقرة جداً، وزائلة، ومتقلبة. باسم يسوع اصلي. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات