تأملات فى آيــة اليوم...

الحياة مليئة بالاحتمالات. لا تعرف ابدا متى سوف يحدث شيئا غير متوقع. ليس عندك فكرة متى ستحدث الكارثة المقبلة. فى عالم ملئ بالكراهية والارهاب، لا يوجد احد يعلم متى سوف يحدث العمل الشرير المقبل. فماذا نفعل عندما لا نكون متأكدين من ظروفنا؟ نحتمى تحت أجنحة الذى يفوق كل الظروف! نثق بأبينا الذى وعد باحضارنا إليه مهما حدث اليوم ... فى عالمنا ... وفى أجسامنا. حياتنا مخفية مع أبينا لأننا انضممنا للمسيح. هو ملجأنا! أجنحته حصننا!

صلاتي

يا آبانا، ما الكلمات الكافية التى اقدمها لأشكرك وامجدك لخلاصك الاعظم من الموت؟ انت البداية والنهاية. انت الله الذى كان ويكون وسيكون. انت أبا الآب، الذى جعلنى خاصته. بك اضع ثقتى، أملى، ومستقبلى ولن اخاف. اجد ملجأى تحت أجنحتك! لك كل المجد باسم يسوع. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات