تأملات فى آيــة اليوم...

بينما لا نحب سماع أخبار سيئة ولا نقدر اعلان احكام على الناس، هناك وقت يكون ذلك ملائماً. يسوع لم يكن الحمل فقط، لكنه الراعي ايضاً. عندما لا يقود الرعاة الارضيين بإخلاص، سوف يطالب بعدالة قاسية. هذا تنبيه قوي لجميع من يقودون بأن عليهم فعل ذلك بإخلاص وحنان. وهي تعزية ايضاً لمن تم الاساءة لهم على يد قادة فجار — الله سوف يحقق عدالة حقيقية للذين اساءوا استخدام قيادتهم. وفى النهاية، الله سوف يمسح دموعنا حتى لو لم يفعل الرعاة الارضيين! (رؤيا 15:7)

صلاتي

يا ربي، ايها الراعي اشكرك على قيادتك وارشادك وتغذيتك لي. من فضلك نمي في قادة كنيستك الضمير والشجاعة والرأفة ليرعوا خرافك ويقودوننا لقلب يسوع. اذا كنت اصلح لهذا من فضلك استخدمني يا أبي لأبارك شعبك واخدم بقلبك من أجل الناس. باسم يسوع، الراعي الصالح. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات