تأملات فى آيــة اليوم...

"هكذا يكون الآخرون أولين والأولون آخرين." هذه احدى الاقوال المفضلة ليسوع. أليس الامر مثير ان الله قالها قبل ان يولد يسوع بكثير. وان هؤلاء الذين عرفوا الأناجيل، لكن لم يعرفوا يسوع، قالوها ايضا! وان هيرودس ويسوع عاشوها ثلاثين سنة قبل ان يقوم يسوع بتعليمها؟ وان يسوع اعطانا غذاء الرب لنتذكر هذا بينما مات يسوع وسال دمه، ثم فى اول يوم من الاسبوع، الأحد، قد قام. عندما يكون الامر اشد اهمية، يسوع وشعبه سوف يكونوا الأولين.

صلاتي

يا رب كم انت رائع. انت الله القدير، الخالق القدوس البهى. ومع ذلك اصبحت الاخير لكى اشاركك فى مجدك. ساعدنى من فضلك يا الله ألا احتقر احد لأنه يبدو كالأخير. اعلم يا أبى اننى فى خدمتهم ومحبتهم، اكون اخدمك واحبك. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات