تأملات فى آيــة اليوم...

لا اعلم كيف يستطيع يسوع الوقوف واحتمال وزنها. كان لديه خطيتي، خطيتك، وخطايانا. لقد سمح بأن تلقى على عاتقه حتى لا نضطر ان نتحمل عواقبها. ولكن في هذه التضحية، بفظاعتها، نجد انفسها قد شفينا —شفينا من ابشع مرض يمكن ان يصيب الانسان، روح مريضة بالخطية. لقد جرح، وسحق، وعوقب من اجل خطايانا. في مكانها، ترك لنا سلامه ومكان للانتماء.

صلاتي

يا اله السلام، املأ روحى بعجب نعمتك. لا تدعنى انسى ثمن حبك. حرك بي الذاكرة الثابتة الدائمة لنعمتك الفادية. اشكرك. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات