تأملات فى آيــة اليوم...

لا استطيع التفكير فى هدف اكثر جلالا اليوم من تمجيد اسم يسوع فى ما نقوله ونفعله. لكن بولس يأخذ خطوة ابعد — ان نجد مجدنا عبره! مثل الترنيمة القديمة المشهورة "تحت صليب يسوع الصليب هو كل مجدى."

صلاتي

آبانا البهى القدير، ساعدنى ارجوك كما اسعى جاهدا لأخطط لأنشطتى اليومية ثم ارتبها حسب الاولوية لكى يجلب تركيزى وشغفى المجد إليك فى كل ما افعله، وافكر به، واقوله. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات