تأملات فى آيــة اليوم...

الحقيقة العظيمة حول قبر يسوع الفارغ ليس فقط انه قام، بل انه حى! انتصاره على الموت لم يكن قصير الاجل، بل كان نهائي. هو الآن يعيش ليشفع لنا إلى ان يعود ويأخذنا لبيته. حياتنا مخفية معه وهكذا لا أحد ولا شئ يستطيع ان يأخذنا مننا. عندما يظهر، سوف نستطيع ان نشارك فى مجده المستمر. كيف لنا ألا نمجد الله لهذه النعمة!

صلاتي

يا الله، امجدك من اعماق قلبى لنعمك العظيمة التى جلبت نصر ابدى. اشكرك لدفع الثمن. انت رائع ما وراء كلماتى. انت تستحق تمجيد اكثر من اصوات اولادك كلهم مجتمعة. سوف يبقى املى للابد لأنه قد قام وصار رب. لك القوة والعزة إلى الابد، باسم يسوع ابنك وربى، آمين!

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات