تأملات فى آيــة اليوم...

كيف ترى الله؟ هل هو شخص يبحث عن طريقة ليدينك؟ هل هو شخص قديم لا يعرف طريقة سير الأمور فى عالمنا الحاضر؟ هل هو مقدس جدا على ان يلوث نفسه باهتمامات البشر الفانية وترك الامر لنا على ان نجد حلول لكل شئ بانفسنا؟ لا لا لا! الله اختار ان يدخل عالمنا ويختبر الامر من جانب الفناء. الله اختار ان يدخل عالمنا، لا ان يديننا، او يدين العالم، بل ان يفديه ويفدينا. يسوع هو التذكير العظيم ان الله يتوق لأن يخلصنا، لا ان يديننا. اشكرك يا الله! اشكرك يا الله على يسوع الذى كان ومازال الله معنا.

صلاتي

الله القدوس السماوى، اشكرك على وجودك مع الشخص النادم التائب الذى يتوق لوجودك. انت تعلم اننا مجرد بشر، ولكنك تحبنا. انت تعلم انه يوجد بنا عيوب، ولكنك خلصتنا. انت تعلم اننا لسنا كاملين، لكنك ارسلت ضحيت وارسلت يسوع ليفدينا. اشكرك. باسم مخلصى اقدم خالص الشكر والثناء. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات