تأملات فى آيــة اليوم...

يا لها من فكرة قوية و حكيمة. فإيماننا بقيامة يسوع، وإيماننا بإنضمامنا إليه، هو هام لدرجة أن يزيل أي شئ آخر بالمقارنة. رجاؤنا في المسيح ليس فقط هنا والآن، لكنه ايضاً رجاء يتجاوز الحياة ويفوق أغلال الموت. و ان لم تقدم القيامة لنا هذا الرجاء، فلا يوجد رجاء على الإطلاق؛ و بالتالي لن يكون هناك أخبار جيدة و سنكون أشقى الناس و سيرثى لنا. لكني انا اؤمن! و هذا يا صديقي يغير كل شئ!

صلاتي

أبي و الهي، الألفا والأوميجا، البداية والنهاية، اؤمن ان انتصارك على الموت في قيامة يسوع يعني انتصاري أنا ايضاً على الموت! اؤمن بأن يسوع سوف يقيمني من بين الأموات لأشارك الحياة الأبدية معك. لا استطيع اخبارك كم اتوق لأن أكون معك وجهاً لوجه وأشارك في مجدك مسبحاً باسمك إلى الأبد. في اسم يسوع امجدك واشكرك. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات

Important Announcement! Soon posting comments below will be done using Disqus (not facebook). — Learn More About This Change