تأملات فى آيــة اليوم...

من تنتظر؟ هل تستطيع التفكير فى شئ اكثر اثارة من مجئ يسوع ليأخذنا الى السماء فى مجده! ولكن انتظارنا ليس سلبي. يسوع اعطانا تفويض أن نبشر به العالم كله. لذلك بقوة الروح القدس نحن ننتظر بينما نشارك اخبار يسوع فى شغف وبينما نعيش مع شخص وإشفاق الآب.

صلاتي

يا ملك العصور المهيب، فليأتي ملكوتك بكل اتساعه وينحني الجميع لمخلصك، ولتمنحنا ان تأتي وتعبر خلال جيلنا. باسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات