تأملات فى آيــة اليوم...

احد الاشياء التى لا نصدق ونحن ندركها كمسيحيون هى ان علاقتنا مع الله أبدية. كما نسعى إليه، هو دائما موجود ولا يوجد احد يمكنه تفريقنا عن محبته. حتى عندما نموت، نذهب "لنكون مع الرب." عندما ننام فى الموت، نظل "فى الرب." عندما يعوج فى مجده سوف نذهب "لنكون مع الرب للأبد." كل شئ لدينا على الأرض مؤقت ما عدا محبتنا للرب يسوع، ومجدنا لله من خلاله، واصدقائنا الذين نشاركهم المحبة والتسبيح!

صلاتي

الله الاعلى، اشكرك على اقترانك بعالمنا فى يسوع واقترانى بك من خلال سلطانه فى حياتى. اتطلع لليوم الذى يدرك فيه الاحياء والاموات ان الرب الذى اركع لأعبده هو الرب الحقيقى الاوحد. اتعهد بأن اعيش لأمجده، وانا اعلم يا ابى العزيز، ان بتمجيده امجدك ايضا. اسبحك واشكرك على عطية يسوع الأبدية ووجوده المستمر باسم المسيح ربى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

Verse of the Day Wall Art

تعليقات