تأملات فى آيــة اليوم...

يا تري ما هو الذي لدينا هنا دائم ولا ينضب؟ لا شئ ما عدا محبة الله الثابتة. حتى عندما نخيب أمله، و نجرحه، و نسئ إليه، او نتمرد ضده، فهو لا يزال يحبنا. عندما كنا خطاة ارسل يسوع ليفدينا من الخطية والموت. لماذا نثق في اي شئ او نأتمن اى شخص آخر على مستقبلنا؟ دعونا نستند على محبة الله الثابتة التي لا تتغير!

صلاتي

أبا الأب، الله المحب، اضع امالى، واحلامى، ومستقبلى بين يديك. اثق بأنك تعمل لخيري الأبدى. اؤمن بأنك الوحيد الذي تستطيع ان تحررني من كل ما يستعبدنى. اشكرك على غفرانك لخطاياى ووعدك بالحياة إلى الأبد معك. لكن الاكثر من كل هذا، ابى العزيز، اشكرك على محبتك الدائمة الغير متغيرة. في اسم يسوع اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات

Important Announcement! Soon posting comments below will be done using Disqus (not facebook). — Learn More About This Change