تأملات فى آيــة اليوم...

عندما نقرأ سفر أعمال الرسل، نجد ان التلاميذ مبتهجين بالمعاناة " من أجل اسمه." بما إن يسوع مر منتصرا بهذه المحنة بالفعل، يجب ان نعتبر مشاركة معاناته كمزية، وليس مجرد ضيق. افضل وقت غالبا لاظهار حقيقة التزامنا للمتشككين عندما نكون "تحت الضغط." لذا لنحافظ على شخصيتنا عند التعرض للهجوم ولنبتهج، لأننا رأينا في يسوع ماذا يحدث عندما يكون ابناء الله مخلصين حتى اذا كان الثمن حياتهم.

صلاتي

ما اغلى الاسم الذى اعطيته لابنك يا رب. فليمجد في كل الارض وطوال السموات، إلى ان يعرف كل قلب انه حقا الرب. باسم يسوع، ولمجده، اصلى. آمين.

التأملات و الصلاة على آيــة اليوم كتبت بواسطة فيل وير

تعليقات